AD
وطنية

ظهور حريقة سامة في الشواطئ التونسية وزارة الفلاحة توضّح

أفادت وزارة الفلاحة، في بلاغ مساء اليوم الإثنين 29 مارس 2021، بأن فريق ميداني متكون من باحثين من المعهد الوطني لعلوم وتكنولوجيا البحار وأعوان الحرس البحري وممثل عن دائرة الصيد البحري بقليبية، تحول يومي الأحد 28 و الاثنين 29 مارس 2021 للمعاينة الميدانية والتحرّي من وجود  قناديل البحر السامّة أو ما يعرف بالـ “الحرّيقة”من نوعية Physalia physalis بشواطئ شواطئ نابل و بني خيار والمعمورة وقربة.

وأوضحت الوزارة، أن الفريق الميداني قام بإستبيان قصد التثبت من وجود هذه النوعية السامّة بالاعتماد على صور لقناديل البحر الشائعة بالبحر الأبيض المتوسط، ونفى كل من البحارة والصيادون الهواة والمصطافون المستجوبون مشاهدتهم لهذا النوع السامّ بالشواطئ بإستثناء بعض الأنواع التي تعتبر مألوفة كـ Velella velella  أو Rhizostoma pulmo أو Pelagia noctiluca.

وأكدت أن هذه الكائنات البحرية تعتبر غير قادرة على مواجهة التيارات البحرية وغالبا ما تلفظ بها الأمواج على الشواطئ.
ودعت وزارة الفلاحة كافة المواطنين لتبليغ عن كلّ ظواهر انتشار غير عادية لقناديل البحر أو بروز نوعيات دخيلة بالسواحل التونسية بكافة إداراتها ومصالحها الجهوية والمركزية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + تسعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

تم الكشف مانع إعلانات

يرجى إيقاف تشغيل مانع الإعلانات للمتابعة