وزير الصحة: نعمل على “ترويض” الفيروس لنخفف من حدة أضراره

AD
‫اعلان أعلى محتوى المقال
موقع التونسي نت – قال وزير الصحة  عبداللطيف المكّي، في تصريح لقناة الميادين، اليوم الجمعة 17 أفريل 2020، إنه “ليس هنالك مكان آمن في العالم من إنتشار وباء كورونا وإنما “مكان يُؤمن”، مشيرا إلى أنه لا مفر منه إلا بابتكار تلاقيح لتكوين مناعة ضده، أو بجعل العدوى تكون بشكل بطيء ومتناسب مع قدرات المنظومات الصحية حتى لا تحدث أضرار”.
  وفي سياق متصل، أضاف المكي، ” أنه عندما يُصيب الفيروس من 60% إلى 70% من المجتمعات نستطيع أن نقول أنه  تشكلت مناعة جماعية وأنّ الفيروس يصبح غير قادر أن يُحدث كل هذه الموجات من الأضرار”.
وتابع المكي قائلا: “نتعامل مع الفيروس عبر مايمكن تسميته “بالترويض”، مضيفا ونحن اليوم في تونس نعمل على هذا الشيء كي نخفف من حدة أضراره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق