AD

شكري بن حسن : الغلق النهائي لمصب النفايات بمحمية القنة سيكون مع حلول 2022

‫اعلان أعلى محتوى المقال
في زيارة غير معلنة:شكري بن حسن الغلق النهائي لمصب النفايات بمحمية القنة سيكون مع حلول 2022
في زيارة غير معلنة صباح اليوم السبت 7 مارس 2020 أكد وزير البيئة شكري بن حسن بأن استغلال مصب القنة بعقارب من ولاية صفاقس سينتهي مع حلول سنة 2022 .
وأضاف الوزير أن الجهة ستتولى اختيار مكان لمصب جهوي مراقب جديد في اطار تشاركي وقد تم تخصيص مليون دينار لانجاز الدراسة.
وأكد وزير البيئة أن هذه المؤسسة ستكون نموذجية بمواصفات عالمية تعتمد احدث تقنيات تثمين الفضلات.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن الوكالة الوطنية للتصرف فى النفايات اتخذت العديد من الإجراءات لتحسين الوضع وحسن استغلال المصب الحالي الى حين الغلق النهائي ومن أهمها :
– التقليص من المساحات المستغلة لردم النفايات وتغطيتها بالأتربة
– التغطية النهائية للخانات التي تم استغلالها
– الترفيع في طاقة استيعاب وخزن مياه الرشح لتفادي تسربها بالمحيط المتلقي
– الترفيع في وتيرة مداواة الحشرات ومعالجة الإنبعاثات ( استعمال المبيدات الحشرية والعطر لتزكية الروائح )
– إبرام صفقة لإستخراج الغازات الدفينة من الخانة المغطاة بالتربة كليا بقيمة جملية تناهز 1.2 مليون دينار وسيتم الانطلاق في الأشغال خلال شهر ماي 2020 مما سيمكن من التقليص من الإنبعاثات.
كما تحرص الوكالة على معاضدة المجهود البلدي عن طريق القيام بحملات للقضاء على النقاط السوداء والمصبات العشوائية وتحسين الوضع البيئي بالجهة وبالمناطق المتاخمة للمصب إضافة إلى حرصها على مزيد التواصل مع مكونات المجتمع المدني والتفاعل معها لضمان تصرف رشيد لهذا المرفق بالنسبة للمدة المتبقية لغلقه نهائيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق